جامعة النجاح: ما وصل المستشفى لا يندرج في إطار المنح والهبات لا يكفي للقيام بعلاج المرضى المحولين إلى المستشفى

الخامسةللأنباء-نابلس

ردت جامعة النجاح الوطنية في مدينة نابلس، على تصريحات الدكتور محمد اشتية، رئيس الوزراء الفلسطيني، خلال لقائه المجلس الاستشاري في محافظة نابلس، أمس الاثنين، حول اعتماد وزارة التربية والتعليم العالي والبحث العلمي 19 برنامجاً أكاديمياً، وتقديم 79 مليون شيكل لمستشفى النجاح الوطني الجامعة خلال العام 2021.

وثمنت الجامعة في بيان أصدرته مساء اليوم الأربعاء، موقف فعاليات ومؤسسات محافظة نابلس على وقوفهم الى جانب حقوق الجامعة، مؤكدة أن لديها 24 برنامجاً تقدمت بها الى الاعتماد ولم تزل معلقة، على الرغم من حاجة المجتمع الفلسطيني الملحة إليها في سوق العمل.

واشارت الجامعة في بيانها، إلى أن محمود أبو مويس، وزير وزارة التربية والتعليم العالي والبحث العلمي، اجرى لقاءً يوم الاثنين، مع ممثلي مؤسسات التعليم العالي في محافظة نابلس، حيث اكد أن برامج الجامعة ما زالت معلقة، وأنه لا جديد حولها.

وفميا يتعلق بتصريحات اشتية حول دفع مبلغ 79 مليون شيكل خلال العام 2021، أكدت الجامعة أن الحوالات النقدية التي تم تحويلها الى الحسابات البنكية للمستشفى الجامعي خلال العام المذكور، هي 27.7 مليون شيكل فقط.

وقالت: “يجب التنويه أن إجمالي الديون المستحقة على الحكومة تصل الى 400 مليون شيكل”، مضيفة: “المبالغ التي حصل عليها مستشفى النجاح من وزارة المالية، هي سداد جزء من تكلفة الخدمات الطبية التي قدّمها مستشفى النجاح الوطني الجامعي للمرضى المؤمّنين لدى وزارة الصحة الفلسطينية، والخدمات الطبية العسكرية، من الذين تم تحويلهم لتلقي العلاج في المستشفى بموجب اتفاقيات رسمية معتمدة، بما في ذلك مرضى الأورام، ومرضى الغسيل الكلوي، وتكلفة علاج هؤلاء المرضى مرتفعة جداً كما يعلم الجميع”.

وأشارت إلى أن ما وصل من الحكومة، لا يندرج في إطار المنح أو الهبات، وهو لا يكفي للقيام بالأعباء المطلوبة في علاج المرضى المحولين إلى المستشفى. 

الرابط مختصر: