ليبرمان: لا يمكن الوصول الي تسوية مع محمود عباس

الخامسة للأنباء-الأراضي المحتلة

أكد وزير المالية الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، أنه لا يوجد فرصة للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس، والقادة في إسرائيل.

وقال ليبرمان: “عندما كنت وزيرًا للجيش، امتنعت عن لقاء أبو مازن، رغم أن التعاون الأمني مع السلطة الفلسطينية ​​هو مصلحة مشتركة كما أن الاستقرار الاقتصادي في الضفة مصلحة أمنية إسرائيلية”.

وأضاف: “القدرة على الوصول إلى تسوية مع أبو مازن للأسف غير ممكنة”.

بدورها، قالت وزيرة الداخلية، أييليت شاكيد، في مؤتمر هرتسليا: “أبو مازن يدفع الأموال للأشخاص الذين يقتلون اليهود- كلما قتلت أكثر حصلت على أموال أكثر”.

وأضافت شاكيد: “وأيضًا يقاضي جنود وقادة الجيش الإسرائيلي في لاهاي، وبالتالي فهو ليس شريكًا – رئيس الوزراء بينيت لن يجتمع به ولا ينوي مقابلته”.

الرابط مختصر: