مشروع عنصري إسرائيلي جديد يستهدف فلسطينيي الداخل

الخامسة للأنباء -الأراضي المحتلة

من المقرر أن يقدم عضو الكنيست عن حزب الليكود إيلي كوهين، اليوم الأحد، مشروع قانون، أمام اللجنة الوزارية لشؤون التشريع الإسرائيلية، يمنع أي شخص يعارض “تعريف إسرائيل كدولة يهودية”، من الترشح للسلطات المحلية.
وبحسب صحيفة معاريف الإسرائيلية، فإن مشروع القانون بالأساس يستهدف السكان الفلسطينيين في الداخل المحتل، وخاصةً النشطاء الذين يدعمون النضال ضد إسرائيل لا يعترفون بوجودها “كدولة يهودية”.
وادعى “كوهين” أن مشروع القانون نفسه تم تقديمه في مايو/ أيار الماضي من قبل ممثلي الحزب اليميني، ومن بينهم وزيرة الداخلية حاليًا إيليت شاكيد.
كما يسمح القانون لوزير الداخلية الإسرائيلي بعزل أي عضو مجلس محلي يخالف هذه الشروط.

الرابط مختصر: