سمير المشهراوي يكشف حقيقة نية تيار “فتح” الإصلاحي تشكيل حزب جديد

كشف القيادي سمير المشهراوي، القائد بتيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، مساء يوم الجمعة، حقيقة الأنباء التي تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الإعلام حول نيّة التيار تشكيل حزب جديد.

وقال المشهراوي، في تدوينة نشرها عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك”: “أنا ابن فتح ما هتفت لغيرها.. لأننا لم ننتمي لها بورقة من أحد، ولم نخرج منها بورقة من أحد، ولأننا متمسكين بفكرها الثوري المقاوم وثوابتها ومبادئها وأخلاقياتها وبما ينفع الناس”.

وأضاف: “ولأن الزبد يذهب جفاءًا وأصحابه الذين باعوا وفرطوا وحادوا عن الروح الكفاحية لفتح وعن بندقيتها ومبادئها وثقافتها فلن يجنون غير الحسرة والخزي والعار”.

وتابع: “وبعد كل ما سبق أود التأكيد للجميع ليس فقط بإسمي، بل بإسم قيادة التيار مجتمعة، على أنّ الحديث مؤخرًا حول نية التيار تشكيل حزب جديد، هي مجرد ترّهات وإشاعات مبنية على خزعبلات وربما أضغاث أحلام لدى البعض”.

وأكّد على أنّ “الأمر لم يكن وليس مطروحًا على جدول أعمال أو لقاءات أو اجتماعات قيادة التيار مطلقًا، فلا داعي للفسلسفة والفذلكة من البعض وبلاش كل واحد يعمل حاله أبو العُرِّيف!”.

وفي ختام تدوينته وجّه تحياته لأبناء حركة فتح أينما كانوا، لأبناء شعبنا الأبيّ أينما شرفت به الأرض.

الرابط مختصر: