حملة دولية لمقاطعة شركة”بوما” لدعمها الرياضة الإسرائيلية

شارك العشرات من النشطاء في العديد من دول العالم في حملة واسعة لمقاطعة، شركة “بوما” للملابس الرياضية، للضغط عليها لوقف رعايتها لاتحاد كرة القدم الإسرائيلي.

ونشرت منصات مؤيدة للقضية الفلسطينية مقاطع مصورة للتظاهرات المنددة برعاية شركة “بوما” للاتحاد الإسرائيلي في عدد من الدول الأوربية.

ورفع المشاركون في التظاهرات علم فلسطين ولافتات تدعو لمقاطعة الشركة، التي وصفوها بالشركة الداعمة لدولة الفصل العنصري.

وأظهر أحد المقاطع لحظة اقتحام مشاركين في تظاهرة مدينة مانشستر البريطانية مقرا تابعا للشركة.

كما بثت الحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل مقطعا مصورا لعدد من الرياضيين من فلسطين ودول أخرى يدعون من خلاله إلى مقاطعة شركة “بوما”.

واعتبر القائمون على الحملة رعاية “بوما” لاتحاد كرة القدم الإسرائيلي بمثابة دعم لسياسة الفصل العنصري ضد الفلسطينيين.

الرابط مختصر: