الاحتلال يُعلن تعليق تدريبات وحدة الكوماندوز البحري..لهذا السبب !

الخامسة للأنباء – القدس المحتلة –
أعلنت وسائل إعلام عبرية، مساء يوم الثلاثاء، عن تعليق جيش الاحتلال الإسرائيلي، تدريبات وحدة الكوماندوز البحري في أعقاب سلسلة من الحوادث.

ووفقاً لصحيفة “معاريف”، شهدت تدريبات وحدة الكوماندوز البحري التابعة لجيش الاحتلال “شاييطيت 13″، سلسلة من الحوادث الخطيرة، خلال الشهرين الماضيين، بسبب ما وصف بـ”إهمال شروط السلامة”.

وكشفت الصحيفة عن حادثتين وقعتا مؤخرًا؛ حيث بُتر إصبع مجندة خلال تدريب لـ”شاييطيت 13″ أجري قبل حوالي شهر، وفي حادث آخر، لحقت أضرار جسيمة بسفينتين بحريتين للمناورة والتمويه إثر حادث تصادم انتهى دون وقوع إصابات.

ويأتي ذلك بعد شهرين فقط من وقوع حادث آخر أصيب فيه جندي بجروح خطيرة، نتيجة حريق اشتعل خلال عمله على سفينة حربية للاحتلال، بسبب تسريب البخار من أحد خزانات الوقود.

واضافت الصحيفة، أنّ جيش الاحتلال أجرى تحقيقات داخلية في الأسباب التي أدّت إلى اندلاع الحريق، وخلص إلى ضرورة اتخاذ إجراءات تتعلق بالأوامر التي يتلقاها عناصر الشعبة الفنية في “شاييطيت 13″، وذلك في أعقاب تحقيقات مستقلة أجريت بالتوازي بواسطة محققي الشرطة العسكرية.

وأشارت الصحيفة، إلى أنّ التحقيقات في الحادثة التي شهدت بترًا جزئيًا لإصبع إحدى المجندات، انتهت إلى وجود أوجه قصور وسلوك مخالف للإجراءات المقبولة في الوحدة.

الرابط مختصر: