طوفان الأقصىعربي ودولي

الاجتماع التشاوري في الرياض يدعو لإنهاء الحرب على غزة ودعم “أونروا”

شبكة الخامسة للأنباء - غزة

شبكة الخامسة للأنباء _غزة

دعا اجتماع وزاري عربي تشاوري عقد في العاصمة السعودية، الرياض، ليل الخميس – الجمعة، إلى وقف فوري لإطلاق النار وإنهاء الحرب المدمرة التي تشنها إسرائيل منذ 7 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، على قطاع غزة المحاصر.

وشارك في الاجتماع الذي دعا إليه وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، وزراء خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد، وقطر، محمد بن عبد الرحمن، ومصر، سامح شكري، والأردن، أيمن الصفدي، بالإضافة إلى أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حسين الشيخ.

وشدد الاجتماع على ضرورة “إنهاء الحرب على قطاع غزة والتوصل إلى وقف فوري وتام لإطلاق النار، وضمان حماية المدنيين وفقًا للقانون الإنساني الدولي، ورفع كافة القيود التي تعرقل دخول المساعدات الإنسانية إلى القطاع”.

وعبّر المجتمعون عن دعم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، وحثوا “كافة الداعمين لها الاضطلاع بدورهم الداعم للمهام الإنسانية تجاه اللاجئين الفلسطينيين”، بحسب ما جاء في بيان صدر عن الخارجية السعودية.

كما شدد المجتمعون على “أهمية اتخاذ خطوات لا رجعة فيها لتنفيذ حل الدولتين، والاعتراف بدولة فلسطين على خطوط الرابع من حزيران/ يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وفقًا للقرارات الدولية ذات الصلة”.

كما أكد المجتمعون على أن “قطاع غزة هو جزء لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة، وعن رفضهم القاطع لكافة عمليات التهجير القسري”.

وجاء الاجتماع بشكل غير معلن مسبقا، إلا من خلال تصريحات صدرت عن وزير الخارجية الأردني، الصفدي، وتزامن مع جولة أجراها وزير خارجية الولايات المتحدة أنتوني بلينكن، للشرق الأوسط.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى