أسرى فلسطين

خاض إضرابا لمدة 172 يوما.. الاحتلال يقرر الإفراج عن الأسير عواودة

شبكة الخامسة للأنباء - غزة

الخامسة للأنباء – رام الله

قال نادي الأسير، إن سلطات الاحتلال قررت، الجمعة، الإفراج عن الأسير خليل عواودة من بلدة إذنا/ الخليل، والمعتقل منذ 27 كانون الأول 2021، وسيتم الإفراج عنه من سجن (عوفر)، حيث يقبع مؤخرًا.

وذكر نادي الأسير، أن الأسير عواودة كان قد خاض إضرابًا عن الطعام استمر لمدة 172 يومًا، رفضا لاعتقاله الإداري، وكان من المفترض أن يتم الإفراج عنه في تشرين الأول 2022، إلا أنّ سلطات الاحتلال، وقبل الإفراج عنه بفترة وجيزة، وجهت له “تهمة” حول محاولة إدخال هاتف أثناء نقله من مستشفى “أساف هروفيه” الإسرائيليّ إلى “الرملة”، وأبقت على اعتقاله، ولاحقا حكمت عليه بالسجن الفعلي لمدة 16 شهرا وغرامة مالية بقيمة 5000 شيقل، مع وقف تنفيذ لمدة 8 شهور.

وواجه خليل ظروفًا صحية صعبة وخطيرة خلال إضرابه، وعقب تعليقه الإضراب وحتى اليوم ما يزال يعاني من مشاكل صحية، وهو بحاجة إلى متابعة صحية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى