رئيس جنوب إفريقيا يكشف تفاصيل جديدة عن المتحور الجديد “أوميكرون”

الخامسة للأنباء – جنوب افريقيا-
قال رئيس جنوب إفريقيا، سيريل رامافوزا، إن المتحور من فيروس (كورونا)، (أوميكرون)، وراء معظم الإصابات في “غوتنغ”.

وقال في تصريحات نقلتها وسائل إعلام عربية، إن “بلادنا قد تكون أمام موجة رابعة من جائحة (كورونا) خلال أسابيع إذا تزايدت الإصابات”، مشيراً إلى أنه “لا نعلم بعد مدى قوة الإصابة التي يسببها المتحور (أوميكرون)”.

وتابع رئيس جنوب إفريقيا: إن بلاده تبحث فرض التطعيمات في بعض المناطق وخلال بعض الأنشطة، و”سنعرف خلال أسابيع إذا كان (أوميكرون) يتسبب بإصابات أكثر حدة”.

يشار إلى أن مقاطعة غوتنغ، شرقي جنوب أفريقيا، شهدت ارتفاعًا كبيرًا في عدد الإصابات بالمتحور (أوميكرون)، الذي ظهرت أولى الإصابات به في مدينة بريتوريا ثم بدأت بالانتشار إلى مناطق أخرى، حيث يسبب في العادة أعراضًا خفيفة كالسعال والتهاب الحلق وسيلان الأنف.

يذكر أن معظم دول العالم قررت وقف الرحلات القادمة من معظم دول إفريقيا، وخاصة جنوب إفريقيا، بسبب انتشار المتحور الجديد فيها.

الرابط مختصر: