ريشت كان: هذا يريده الجانبان “الأمريكي والإسرائيلي” بشأن استشهاد «شيرين أبو عاقلة»

الخامسة للأنباء – رام الله
كشفت وزارة الخارجية الأمريكية، مساء اليوم الإثنين، عن نتائج التحقيقات في قضية استشهاد الصحافية شيرين أبو عاقلة.

وأضافت قناة ريشت كان الإسرائيلية ، “في إسرائيل يعتمدون الرواية الأميركية بشأن أبو عاقلة بأنه قد يكون الجيش الإسرائيلي أطلق النار لكن ليس بشكل متعمد أو مقصود”.

وأكدت القناة أن “الولايات المتحدة وإسرائيل أرادتا إنهاء التحقيق قبل زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن لإسرائيل الأسبوع المقبل”.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية، قد أعلنت، مساء اليوم الإثنين، أنه “لم يتسن التأكد على وجه اليقين فيما إذا كانت الرصاصة التي أدت لمقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة في الحادي عشر من مايو/ أيار الماضي بمدينة جنين، صدرت من سلاح إسرائيلي”.

وأكدت الوزارة في بيان لها، أن “الاختبار الباليستي والتحليل الجنائي للمقذوف لم يمكن المحققين من الوصول إلى نتيجة نهائية”.

واوضح المتحدث باسم الوزارة، أنه “بعد فحص جنائي مفصل لم يتمكن خبراء مستقلون تحت إشراف المنسق الأميركي من التوصل إلى نتيجة قاطعة حول مصدر الرصاصة”.

الرابط مختصر: