صدام بين نيدفيد وأنييلي بعد خسارة كأس إيطاليا

كشف تقرير صحفي، عن حدوث صدام بين بافيل نيدفيد نائب رئيس يوفنتوس، مع مالك النادي أندريا أنييلي، بعد خسارة نهائي كأس إيطاليا ضد إنتر ميلان.

وينهي يوفنتوس، الموسم الجاري دون حصد بطولات، للمرة الأولى منذ موسم (2010-2011).

وبحسب صحيفة “لاجازيتا ديلو سبورت”، فإن نيدفيد واجه أنييلي بعد الهزيمة ضد إنتر ميلان، وألقى باللوم على المدرب وسلوك بعض اللاعبين.

وأضافت “نيدفيد التقى بالمدرب أيضًا، ومجموعة قليلة من اللاعبين أصحاب الخبرات بعد المباراة، وكان يشعر بالاستياء الشديد”.

وأوضحت الصحيفة “هذا بجانب اجتماع متوتر شارك فيه نيدفيد وأنييلي وماريفابيني وفيديريكو تشيروبيني”.

ونوهت “يوفنتوس غير خططه بعد العودة إلى الفندق، حيث عاد اللاعبون والموظفون على الفور إلى تورينو، رغم حصولهم على يومين إجازة”.

وأفاد التقرير أن بعض اللاعبين مثل ديبالا وموراتا وكوادرادو وماكيني وآرثر، كانوا قد حصلوا على الضوء الأخضر لحضور بطولة روما للتنس في اليوم التالي للمباراة، لكن تغير الأمر بعد الخسارة.

الرابط مختصر: