غرفة عمليات حلفاء سوريا تتخذ قرارها وتنشر بيان بشأن هجمات الاحتلال على سوريا

الخامسة للأنباء-وكالات

أكدت غرفة عمليات حلفاء سوريا أن قيادتها قد اتخذت القرار بالرد على العدوان الذي نفذته الطائرات “الإسرائيلية” والأميركية ليل الامس، على نقاط تتبع للقوات الحليفة في منطقة تدمر بحمص وسط سوريا.

وذكر بيان صادر عن الغرفة، اليوم الخميس 14/10/2021، أن الأهداف التي تمت مهاجمتها هي عبارة عن مراكز تجمع للشباب ومراكز خدمات، مشيراً إلى أنه نتيجة هذا الاعتداء سقط عدد من الشهداء والجرحى من الأخوة المجاهدين، ولولا الانتشار لكان عدد الشهداء كبير جداً.

بسم الله الرحمن الرحيم

وإن عدتم عدنا وجعلنا جهنم للكافرين حصيرا

صدق الله العلي العظيم

بيان صادر عن غرفة عمليات حلفاء سوريا

قامت الطائرات الإسرائيلية والأميركية بالأمس ليلاً، بتنفيذ عدوان على نقاط تتبع للقوات الحليفة في منطقة تدمر.

الأهداف التي تمت مهاجمتها هي عبارة عن مراكز تجمع للشباب ومراكز خدمات.

نتيجة هذا الاعتداء سقط عدد من الشهداء والجرحى من الأخوة المجاهدين.

ولولا الانتشار لكان عدد الشهداء كبير جداً.

وبناءً عليه، نعلن ما يلي:

أولاً: لطالما كانت مهمتنا وحضورنا المشروع في سوريا هو لمساعدة الدولة السورية وتحت رعايتها لمواجهة الإرهابيين والمشروع التكفيري وعلى رأسهم داعش.

ثانياً: على مدى سنوات ونحن نتعرض لاعتداءات من العدو الاسرائيلي والأميركي في محاولة منهم لجرنا الى معارك جانبية لم تكن في أولويات حضورنا في سوريا ، وكانت ذريعة الصهاينة انهم يستهدفون اسلحة دقيقة وتجهيزات حساسة تشكل خطراً على كيانهم الغاصب.

ثالثاً: بناءً على ما تقدم وبعد الهجوم الذي انطلق عبر سماء الأردن ومنطقة التنف السورية المحتلة من الأميركيين، فإن قيادة غرفة العمليات قد اتخذت القرار بالرد على هذا الإعتداء انتقاماً لأرواح الشهداء ودماء الجرحى ، وسيكون الرد قاسياً جداً .

انتهى البيان

غرفة عمليات حلفاء سوريا

الخميس 14 تشرين الأول 2021 م

الرابط مختصر: