هل سيستجيب بينيت لتهديدات المقاومة الفلسطينية ؟

الخامسة للأنباء – القدس :

زعمت مصادر عبرية، اليوم الإثنين 23/5/2022، أن حكومة الاحتلال “الإسرائيلي”، برئاسة نفتالي بينيت، تدرس الطعن في قرار “محكمة الاحتلال الإسرائيلي” السماح لليهود بأداء صوات تلمودية في المسجد الأقصى المبارك، خاصةً بعد تهديد المقاومة الفلسطينية.

وكانت المقاومة الفلسطينية، هددت بعدم السماح بمرور مسيرة الأعلام، والتي من شأنها أن تأجج الأوضاع وتزيدها سخونة.

ونقلت القناة 12 العبرية عن سكرتارية الحكومة الإسرائيلية قولها تعقيبًا على قرار “محكمة الصلح” : “لا يوجد أي تغيير في الوضع القائم في الحرم الشريف”.

وأكد مايسمى مكتب رئيس الوزراء “الإسرائيلي” على أنه :” لا يوجد أي تغيير في الوضع القائم في الأقصى ولا خطط للقيام بذلك”.

وقال الوزير الإسرائيلي عن حزب “ميرتس” عيسوي فريج: “يجب استئناف قرار محكمة الصلح وطلب تأجيل تنفيذه لوقف إشعال النيران في المنطقة”.

وأضاف:”  يجب على المستشارة القضائية للحكومة ومكتب المدعي العام استئناف القرار وطلب رفض تطبيقه، قبل أن نجد أنفسنا في دوامة من العنف نتيجة لجنون قاضي واحد”.

الرابط مختصر: