ميسي يضع لابورتا تحت “الإقامة الجبرية”..؟!

وضع الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي انتهى عقده مؤخرا مع برشلونة، رئيس النادي خوان لابورتا، تحت الإقامة الجبرية، لحسم ملفات مصيرية.

وكشفت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الكتالونية أن لابورتا سيبقى في إسبانيا، ولن يرافق بعثة الفريق لأداء مباراتي شتوتجارت وريد بول سالزبورج، في ألمانيا والنمسا، يومي السبت والأربعاء المقبلين.

وأضافت أن رئيس البارسا لن يغادر البلاد لحسم ملفين في غاية الأهمية، هما تجديد تعاقد ميسي، والتفاوض مع مسؤولي رابطة الليجا حول كيفية الالتزام بسقف الرواتب قبل توقيع العقود رسميا مع اللاعب الأرجنتيني.

ولفتت إلى أن ميسي وصل إلى برشلونة، يوم الأربعاء قبل أن يغادرها في وقت لاحق، وكان في استقباله ثلاثة من موظفي النادي، منهم رئيس طاقم الحراسات الخاصة، الذي أبلغه ليونيل بموعد وصوله، وهو ما يعد مؤشرا إيجابيا في العلاقة بين “ليو” ومسؤولي النادي الكتالوني.

كما ذكرت الصحيفة أن هناك اتفاق على تجديد تعاقد ميسي 5 مواسم، إلا أن لابورتا ينتظر الحصول على الضوء الأخضر من رابطة الليجا التي تطلب تفاصيل مالية أكثر شفافية بخصوص هذا التعاقد طويل الأجل.

وأوضحت أن لابورتا سيتواصل يوميا مع نائبه رافائيل يوستي، والمديرين التنفيذيين ماتيو ألماني ورامون بلانيس أثناء تواجدهم مع بعثة الفريق في ألمانيا والنمسا لحسم بعض الملفات المفتوحة مثل مغادرة بعض اللاعبين وتجديد تعاقد اللاعب الشاب إيليكس موريبا.

الرابط مختصر: