لازاريني: “أونروا” تعاني أزمة وجودية لخفض بريطانيا مساعداتها إلى النصف

أكد المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، فيليب لازاريني، أن “أونروا” تعاني أزمة وجودية لنقص 100 مليون دولار من ميزانية العام الجاري.

وأوضح لازاريني، في تصريح صحفي، اليوم الجمعة، أن التخفيضات في ميزانية الأمم المتحدة لإغاثة الفلسطينيين – بما في ذلك خفض بريطانيا مساعداتها إلى النصف – تعني أنّ الأونروا على وشك الانهيار.

وأشار، إلى أن بريطانيا أعلنت تخفيض منحتها الأساسية المقدمة لـ “أونروا” بأكثر من 50٪ من 42.5 مليون جنيه إسترليني في عام 2020 إلى 20.8 مليون جنيه إسترليني في عام 2021.

وتابع لازاريني، “يوجد تأثير مباشر لقرار بريطانيا تقليص ميزانية المساعدة مما يعادل 0.7٪ من الدخل القومي الإجمالي إلى 0.5٪” حيث سيكون لها تأثير على الأوضاع الإنسانية وعلى التنمية البشرية حيث سيتأثر أكثر من 70 ألف فتى وفتاة في مدارسنا بسبب هذا التخفيض بالمساعدة”.

ونفى، أن تكون المنظمة متضخمة، داعيًا وزارة الخارجية البريطانية، إلى إعادة التفكير في التخفيضات.

وأضاف لازاريني، أن ميزانية “أونروا” الأساسية البالغة 800 مليون دولار، يجب أن توضع على أساس أكثر قابلية للتنبؤ، موضحًا أنه سيعقد مؤتمر خاص في بروكسل خلال الشهر الجاري، لحث المانحين تغيير طريقة تمويل الوكالة.

الرابط مختصر: