متهم يفضل السجن على الإقامة الإجبارية بسبب حماته..؟!

أفاد موقع صحيفة “ليبيرو” بأن أحد سكان مدينة أستي الإيطالية، انتهك عمدا الإقامة الاجبارية، حتى لا يبقى في المنزل مع حماته.

وبحسب الصحيفة، لجأ الرجل إلى الشرطة لطلب نقله إلى نظام (الاعتقال)، لكن السلطات رفضت.

وجد الإيطالي طريقة لمغادرة المنزل متحججا بالفحوصات الروتينية للشرطة، التي زار عناصرها مكان إقامته ولم يجدوه في المنزل. بعد ذلك بيوم، جاء الرجل البالغ من العمر 52 عامًا إلى قسم الشرطة، وكان يتوقع أنه لمخالفته قواعد الإقامة الجبرية، سيتم نقله إلى زنزانة. ومع ذلك، لم يعتقله الضابط، وبعد ذلك قرر الإيطالي تحقيق هدفه بطريقة أخرى: وهي مهاجمة أفراد الشرطة بيده وضربهم.

وبسبب هجومه على عناصر الشرطة، انتهى الأمر بالرجل وراء القضبان. وفي جلسة المحكمة، في اليوم التالي، اعتذر الرجل الإيطالي من الشرطة، وأوضح أنه تناول النبيذ في اليوم السابق ولم يتذكر أي شيء.

وفي النهاية أجبر المعتقل على الانتقال إلى منزل حماته وزوجته.

الرابط مختصر: