كوخافي: لدينا مجموعة من خطط العمل في حال تقرر مهاجمة إيران

قال رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي، إن الجيش الإسرائيلي لديه مجموعة متنوعة من خطط العمل عندما تقرر الحكومة مهاجمة إيران.

وأبدى كوخافي تفاخره بالإنجازات التي حققها الجيش الإسرائيلي في سوريا وغيرها من الساحات، مدعيا أن التواجد الإيراني في القطاع الشمالي تقلص بشكل كبير.

وبحسب كوخافي في مقابلة مع موقع “والا”، “فإن العام المقبل سيكون مليئًا بالتحديات بسبب العدد الكبير من الساحات التي يعمل فيها الجيش الإسرائيلي، وكلها نشطة للغاية”.

وقال “نحن في وضع فريد للغاية حيث لدينا ستة ساحات نشطة، نحن نقوم بنشاط كبير أمام غزة ونشاط في سوريا ونشاط في لبنان، وفي الضفة الغربية تتم الاعتقالات كل ليلة ويمكننا الاستمرار في العمل ضد إيران”، مبينا أن الوضع في غزة لا يزال غير مستقرا.

وأضاف: “في وقت ما يريد العدو أن يحبط خططنا ويرد أمامنا، وكان بإمكاننا الجلوس مكتوفي الأيدي وأن نكون هادئين لكن في الجانب الأخر توجد لديهم الصواريخ والأسلحة المتطورة، لذلك نحن نبدأ بالهجوم”.

وتابع: “لأننا نحن من نهاجم ينتج عن ذلك مستوى أعلى من التصعيد وهذا خطر نديره، ونتصرف بالطريقة السليمة ونعد الخطط في حال تدهورت الأوضاع إلى موقف أكثر صعوبة”.

الرابط مختصر: