4 أسرى مازالو مضربين عن الطعام داخل سجون الاحتلال

الخامسة للأنباء- الأراضي المحتلة

يستمر أربعة أسرى داخل سجون الاحتلال “الإسرائيلية” اليوم الاثنين 20 /6/2022، الإضراب المفتوح عن الطعام، وسط تدهور خطير للأسير خليل عواودة الذي يدخل يومه ال110 في الإضراب المفتوح عن الطعام ، وتأكيد عائلته دخوله الليلة الماضية في غيبوبة مفاجئة.

وقال والد الأسير خليل عواودة، مساء اليوم : “بأن نجله المضرب عن الطعام منذ 110 أيام دخل في غيبوبة مفاجئة “.

وأكّد نادي الأسير الفلسطيني أنّ أربعة أسرى في سجون الاحتلال يخوضون إضراباً عن الطعام لتحقيق مطالب متعددة.

وبيّن نادي الأسير في بيان له، أنّ المعتقل خليل عواودة مضرب عن الطعام منذ 110 أيام رفضًا لاعتقاله الإداريّ، وهو محتجز في مستشفى “أساف هروفيه” بوضع صحي خطير، والمعتقل رائد ريان مضرب عن الطعام منذ 75 يومًا كذلك رفضًا لاعتقاله الإداريّ ويقبع في سجن “الرملة” بوضع صحي خطير، وإسنادًا لهما يواصل الأسير زكريا الزبيدي إضرابه عن الطعام لليوم 16 على التوالي، حيث يقبع في زنازين سجن “أيلون- الرملة”.

والأسير محمد نواره شرع منذ سبعة أيام مجددًا بإضراب عن الطعام رفضًا لاستمرار عزله المتواصل منذ (11) شهرًا، في زنازين سجن “ريمون”.

وكان الأسير عبد الله البرغوثي علق إضرابه عن الطعام الخميس الماضي ، بالاضافة الى الاسير يعقوب غوادرة من جنين، الذي علق اضرابه عن الطعام بعد (18) يومًا

قائمة بالأسرى المضربين عن الطعام

المعتقل خليل عواودة 40 عامًا من بلدة / الخليل مضرب منذ 110 أيام رفضًا لاعتقاله الإداريّ يقبع في مستشفى “أساف هروفيه”.

المعتقل رائد ريان 27 عامًا من بلدة بيت دقو / القدس مضرب منذ 75 يومًا رفضًا لاعتقاله الإداريّ يقبع في سجن “الرملة”.

الأسير زكريا الزبيدي من مخيم جنين مضرب منذ 16 يومًا إسنادًا للمعتقلين خليل عواودة ورائد ريان يقبع في سجن “أيلون – الرملة”.

الأسير محمد نواره من رام الله مضرب عن الطعام منذ سبعة أيام رفضًا لاستمرار عزله منذ 14 شهرًا في زنازين عزل “ريمون” وهو محكوم بالسّجن مدى الحياة.

الرابط مختصر: