بسبب أغنية حافر القبور..
فتاة تطعن شاب انتقاما لقاسم سليماني

الخامسة للأنباء _متابعات

صرحت الشرطة في ولاية نيفادا الأمريكية إن امرأة طعنت رفيقها الذي تعرفت عليه عبر الإنترنت انتقاما لمقتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني بغارة أمريكية عام 2020.

وذكرت قناة KLAS-TV أن نيكا نيكوبين البالغة 21 عاما من العمر، وجه لها اتهام بمحاولة القتل والضرب بسلاح مميت والسطو.

وحسب تقرير لشرطة مدينة هندرسون، تعارفت نيكوبين والرجل عبر موقع مواعدة إلكتروني، ثم اتفقا على لقاء في فندق Sunset Station في 5 مارس، واستأجرا غرفة معا.

وقالت الشرطة إنه أثناء وجودهما في الغرفة، بدأ الاثنان بممارسة الجنس عندما وضعت نيكوبين عصابا على عيني الرجل. ثم أطفأت نيكوبين الضوء، وبعد عدة دقائق، “شعر الرجل بألم في جانب رقبته”، حسبما أفادت KLAS-TV.
وقالت الشرطة إنه بعد الطعن، دفع الرجل نيكوبين بعيدا عنه وفر إلى خارج الغرفة للاتصال برقم 911.

وأوضحت الشرطة إن نيكوبين هربت أيضا من الغرفة وأخبر موظفة في الفندق بأنها طعنت رجلا.

وحسبما ورد في تقرير الشرطة، فقد طعنت نيكوبين الضحية في رقبته “انتقاما من الولايات المتحدة لقتل قاسم السليماني عام 2020”.

وأوضح تقرير الشرطة، أن نيكوبين قالت للمحقق “إنها تريد الانتقام”، وأضافت أنها استمعت إلى أغنية بعنوان Grave Digger” ” (حافر القبور)، التي “أعطتها الدافع للقيام بالانتقام”.

وأفادت صحيفة “لاس فيغاس ريفيو جورنال” أنه لا تتوفر معلومات عن الحالة الصحية الحالية للرجل المصاب.

وأردفت الصحيفة أنه من المقرر أن تمثل نيكوبين أمام المحكمة لجلسة استماع أولية في 24 مارس.

الرابط مختصر: