الأمن السوداني يغلق عددا من الطرق بالخرطوم تزامنا مع دعوات للتظاهر

الخامسة للأنباء – الخرطوم

قام الأمن السوداني، اليوم الأحد، بإغلاق عددا من الطرق والجسور بالعاصمة الخرطوم تزامنا مع دعوات للتظاهر.

وصرحت وكالة السودان للأنباء بأن ولاية الخرطوم قد أصدرت قرارا بإغلاق عدد من الجسور والطرق، تزامنا مع دعوات للتظاهر اليوم.

وأكدت السلطات إنه سيتم إغلاق جسور النيل الأزرق والنيل الأبيض والمك نمر، مع الإبقاء على جسور القوات المسلحة والإنقاذ وسوبا والحلفايا مفتوحة.

ويشهد السودان احتجاجات متواصلة في عدة مدن وولايات، على رأسها العاصمة الخرطوم، وأم درمان، تلبية لدعوات من تجمع المهنيين السودانيين وقوى سياسية أخرى، للمعارضة والاحتجاج على الإجراءات التي اتخذها رئيس مجلس السيادة في البلاد، عبد الفتاح البرهان، في 25 أكتوبر/تشرين الأول 2021، والتي قضت بإعادة تشكيل المجلس السيادي واعتقال عدد من المسؤولين والإطاحة بحكومة رئيس عبد الله حمدوك، فضلا عن وضعه قيد الإقامة الجبرية، قبل أن يعيده إلى منصبه بموجب اتفاق بينهما، في 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2021.

فيما أعلن حمدوك، في 2 يناير/كانون الثاني الجاري، استقالته من منصبه، على خلفية الاحتجاجات الرافضة للاتفاق السياسي مع رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان.

ودعا البرهان بالشروع في الإجراءات العملية للانتخابات المقررة، في يوليو/تموز 2023، لكن عددا من القوى السياسية الفاعلة في الشارع ترفض الحديث عن أي إجراءات انتخابية في المرحلة الراهنة، معتبرة أن المناخ السياسي والأمني يحتاج إلى تهيئة أفضل.

الرابط مختصر: