غانتس: إسرائيل لن تسمح بزعزعة الاستقرار الأمني في الجنوب

الخامسة للأنباء – القدس المحتلة
قال وزير جيش الاحتلال، بيني غانتس، إن “إسرائيل لن تسمح بزعزعة الاستقرار الأمني في الجنوب وستكون حريصة على الحفاظ على الهدوء بحذافيره”.

وأفاد حسب ما نقلت هيئة البث الإسرائيلية (مكان)، إن “الوضع الذي كان يسود الجنوب لن يتكرر وانه إذا استلزم الأمر إعادة جهات معينة إلى رشدها فلن نتوانى على القيام بذلك”.

وأضاف غانتس في كلمة ألقاها أمام أعضاء حركة الشبيبة (أحراي)، أن أحد أهداف الحكومة الجديدة سيكون تمرير قانون التجنيد، بحيث “يُلزم كل شخص بالمساهمة بنشاط ما من أجل الدولة والمجتمع سواء أكان يهوديا علمانيا او متديّنا، أو عربياً”.

وأوضح أن “خدمة الدولة ستتم في إطار عسكري أو مدني بموجب القانون”.