في حوار خاص لـ للخامسة للأنباء..
قدورة فارس: الأسير أبو حميد يعيش على أجهزة التنفس الصناعي والوقت ينفذ

الخامسة للأنباء- خاص

قال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس أن الوضع الصحي للأخ المناضل الأسير ناصر أبوحميد حرجة للغاية وهو في حالة غيبوبة ويعيش حاليا على أجهزة التنفس الصناعي، المعلومات التي تصل الأسرى من خلال إدارة السجون معلومات كلها غير مبشرة وبالتالي هو في دائرة الخطر الشديد نتيجة لسياسة الإهمال الطبي المتعمد التي مورست بحقه وبحق العديد من الأسرى المرضى.
وأضاف فارس في حديثه للخامسة أنه يجب تجنيد كل الطاقات من أجل العمل الحثيث على إطلاق سراح أبو حميد لتوفير فرصة علاج له خارج أسوار المعتقل.

ودعى فارس السلطة ومنظمات التحرير والقوى والفصائل بتحشيد الجهود بما فيها جهود عربية ومصرية أردنية وأي جهات ممكن أن تؤثر على الموقف الإسرائيلي من أجل الضغط على إسرائيل للقبول بفكرة إطلاق سراحه للعلاج خارج السجن.

وأكد فارس بأنهم سيعملوا مع كل القوى الشعبية والمؤسسات القانونية والإنسانية من أجل أن تكون جزء من حالة التحشيد وتشكيل أوسع حالة ضغط على الاحتلال ونسعى لخلق رأي عام فلسطيني،لأن الوقت ينفذ

ووجه فارس رسالة قوية وهامة للقوى الشعبية و للأطر المنظمة والأحزاب أن تتعامل مع قضية الأسير ناصر أبو حميد وقضية الأسرى بشكل عام بإعتبارها هم وطني يخص كل فلسطيني، وإذا ما تفاعلت كما يجب.

فممارسة هذا الدور بشكل ايجابي أعتقد أننا سيخلق بيئة ومناخ سيمكننا من إحداث إختراقات في الموقف الإسرائيلي مشيرا إلى أن إشتعال الحالة الشعبية ستخلق معطيات جديدة بشأن التعامل مع قضية الأسرى .

وأكد فارس أن ادارة سجون الاحتلال تعمد للتسويف في علاج الأسرى بشكل همجي ولا انساني ،في خطوة انتقامية من الأسرى وتمهيدا لإعدامهم كما حصل قبل ذلك وفقدنا خلال مسيرة الحركة الأسيرة 227 شهيدا .

الرابط مختصر: